منتدى المرح
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» كلمات للمحبين فقط
الجمعة نوفمبر 26, 2010 12:49 am من طرف زائر

» اغنية عبدالمجيد عبدالله رهيب والله رهيب ( الله مكبر غلاك ) بجودة mp3
الأحد نوفمبر 21, 2010 7:04 pm من طرف زائر

» تحية لاحلي شباب الخليل
الخميس يونيو 03, 2010 12:23 pm من طرف زائر

» مركز تحميل الصور خاص بمنتدى المرح
الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 5:38 am من طرف ملاك المرح

» صور نجوى كرم الامورة
الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 5:36 am من طرف ملاك المرح

» صور لتامر حسنى
الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 5:35 am من طرف ملاك المرح

» صور الممثلة والمغنية والمؤلفة هانا مونتانا مايلى سايرس
الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 5:35 am من طرف ملاك المرح

» صــــــــور تـــــــــــــــامــــــــــــر حـــــــــــــــســــــــــــنـــــــى
الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 5:31 am من طرف ملاك المرح

» صـــــــــــور مـــــــــحـــــــــمـــــــــد مـــــــــــجــــــــدوب
الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 5:29 am من طرف ملاك المرح


قصة فانوس رمصان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة فانوس رمصان

مُساهمة من طرف ملاك الحزن في الخميس مارس 05, 2009 1:28 am

قصة فانوس رمضان


من بين كل الدول الإسلامية، مصر هى أكثر الدول استخداماً للفانوس كتقليد فى شهر مضان. غالباً يعود هذا التقليد إلى العصر الفاطمى حيث كان الفانوس يُصنع من النحاس ويوضع بداخله شمعة، بعد ذلك أصبح الفانوس يُصنع من الصفيح والزجاج الملون، أما الآن فأغلب الفوانيس الحديثة تصنع من البلاستيك وتعمل بالبطاريات ولها أحجام وأشكال مختلفة. كان الأطفال فى العصر الماضى قبل انتشار الكهرباء يستمتعون بالفانوس حيث كان يستمتع كل طفل بالإضاءة التى يحصل عليها من فانوسه. كانوا يخرجون للشوارع بعد الإفطار حيث تكون الشوارع مظلمة إلا من أنوار فوانيسهم. كانوا يجتمعون معاً ويغنون بعض الأغانى مثل "وحوى يا وحوى"، ويستمتعون باللعب معاً أو يذهبون لزيارة أحد الكبار ليحكى لهم حكاية.


هناك العديد من القصص عن أصل الفانوس. أحد هذه القصص أن الخليفة الفاطمى كان يخرج إلى الشوارع ليلة الرؤية ليستطلع هلال شهر رمضان، وكان الأطفال يخرجون معه ليضيئوا له الطريق. كان كل طفل يحمل فانوسه ويقوم الأطفال معاً بغناء بعض الأغانى الجميلة تعبيراً عن سعادتهم باستقبال شهر رمضان. هناك قصة أخرى عن أحد الخلفاء الفاطميين أنه أراد أن يضئ شوارع القاهرة طوال ليالى شهر رمضان، فأمر كل شيوخ المساجد بتعليق فوانيس يتم إضاءتها عن طريق شموع توضع بداخلها.


وتروى قصة ثالثة أنه خلال العصر الفاطمى، لم يكن يُسمح للنساء بترك بيوتهن إلا فى شهر رمضان وكان يسبقهن غلام يحمل فانوساً لتنبيه الرجال بوجود سيدة فى الطريق لكى يبتعدوا. بهذا الشكل كانت النساء تستمتعن بالخروج وفى نفس الوقت لا يراهن الرجال. وبعد أن أصبح للسيدات حرية الخروج فى أى وقت، ظل الناس متمسكين بتقليد الفانوس حيث يحمل الأطفال الفوانيس ويمشون فى الشوارع ويغنون. وهناك قصة أخرى تقول أن الفانوس تقليد قبطى مرتبط بوقت الكريسماس حيث كان الناس يستخدمونه ويستخدمون الشموع الملونة فى الاحتفال بالكريسماس.


أياً كان أصل الفانوس، يظل الفانوس رمز خاص بشهر رمضان خاصةً فى مصر. لقد انتقل هذا التقليد من جيل إلى جيل ويقوم الأطفال الآن بحمل الفوانيس فى شهر رمضان والخروج إلى الشوارع وهم يغنون ويؤرجحون الفوانيس. قبل رمضان ببضعة أيام، يبدأ كل طفل فى التطلع لشراء فانوسه، كما أن كثير من الناس أصبحوا يعلقون فوانيس كبيرة ملونة فى الشوارع وأمام البيوت والشقق وحتى على الشجر.

وكل عام وانتم بخير
avatar
ملاك الحزن
Admin

عدد الرسائل : 218
العمر : 24
الموقع : alaa92.ba7r.org
جنسيتك : فلسطينى
نقاط : 407
تاريخ التسجيل : 21/02/2009

بطاقة الشخصية
اضافة اهداء:
0/0  (0/0)

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alaa92.ba7r.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى